أخبار الفنكل الأخبار

ما هو حي العجوزة و شارع نوال.. ولماذا تم تسميتهما بهذا الاسم؟

يتساءل الكثير عن ما هو حي العجوزة وشارع نوال ولماذا تم تسميتهما بهذا الاسم، الإجابة تعود إلى تاريخ مصر الحديث فلهذا الاسم تاريخ كبير، نستعرضه في السطور التالية..

وتعتبر “العجوزة” الذي تم اطلاقه على حي العجوزة هي نازلي هانم بنت سليمان باشا الفرنساوي مؤسس الجيش المصري في عصر محمد علي، وقد تزوج بها شريف باشا في عام 1856 الذي تولي رئاسة الوزارة أربع مرات.

وكان شريف باشا يمتلك 30 فدانا من أراضي طرح النهر في المنطقة المعروفة الآن، كما أنه كان يعتزم في حياته إقامة مسجد في ركن أرضه علي النيل قرب كوبري الجلاء، لكنه مات في إبريل من العام 1887م قبل أن يحقق أمنيته.

وتولت أرملته نازلي هانم بنفسها تحقيق أمنية زوجها، وإذا بها تشرف بنفسها علي أعمال بناء الجامع في مكانه الحالي رغم أن عمرها كان قد تجاوز 90عاماً في ذلك الوقت! مما جعل الأهالي يطلقون عليه مسجد العجوزة ويطلقون علي المنطقة بأكملها اسم العجوزة.

وأنجبت نازلي هانم ولدا و بنتان احدهما أسمتها “توفيقة”، والتي تزوجت من عبدالرحيم باشا صبري الذي  الذى أنجب منها بنتين إحداهما سميت على اسم جدتها نازلي هانم وقد أصبحت فيما بعد الملكه نازلي أم الملك فاروق.

أما البنت الأخرى هي نوال التى توفيت فى سن السادسة مما أحزن والدها فأطلق اسمها على السراي الذى يقيم فيه شارع نوال، مقر أكاديمية ناصر العسكرية في الوقت الحالي.

الجدير بالذكر أن هذه التسمية امتدت لكي تشمل الشارع الذي يقع فيه السراي، وهذا هو تاريخ مصر.

تابعنا على Google News ليصلك كل الأخبار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى